استخدام تقنية الحوسبة السحابية في المكتبات: بالتركيز على المدونات الإلكترونية وGoogle Drive

المؤتمر العلمي السادس عشر للجمعية السودانية للمكتبات والمعلومات في الفترة من ( 13 إلى 15 ) أكتوبر 2016 بعنوان: نظم وخدمات المعلومات المتخصصة في ظل الحكومة الإلكترونية: الواقع والتحديات والطموحات.

استخدام تقنية الحوسبة السحابية في المكتبات: بالتركيز على المدونات الإلكترونية وGoogle Drive

محمد مصطفى ، الصادق عبدالرحمن

تهدف هذه الدراسة الى معرفة مفاهيم الحوسبة السحابية ومزاياها وتحدياتها في مجال المكتبات والمعلومات، كما تهدف أيضا إلى معرفة خدمات الحوسبة السحابية ومدى تطبيقها في المكتبات مثل خدمة المدونات الإلكترونية و خدمة تخزين ومشاركة الملفات عبرGoogle Drive  والكشف عن الإمكانات التي تتيحها الحوسبة السحابية وسبل الاستفادة منها في مجال تقديم خدمات المعلومات وتقدم رؤية واضحة لطريقة توظيف تقنية  Google drive والوقوف على إيجابيات الحوسبة السحابية وسلبياتها، كما تلقي الدراسة الضوء على أنماط جديدة في التعليم الإلكتروني.

واستخدمت الدراسة المنهج الوصفي التحليلي لتحليل ما تم جمعه من بيانات، كما استخدمت المنهج التاريخي وذلك لأنه يعمل على جمع المعلومات من مصادرها المختلفة ومن ثم تحليل ما تم جمعه من معلومات.

وخلصت الدراسة إلى مجموعة من النتائج منها: يوفر قوقل إمكانية إنشاء مدونات إلكترونية تعمل على نشر المعرفة البشرية وتبادلها من غير مقابل مادي، مع إمكانية تخزين تصل حتى (15) قيقا بايت مجانا  كما يوفر سعة(1) تيرا بايت باقل تكلفة، توفر السحابة  الكثير من المال اللازم لشراء البرمجيات التي يحتاجها المستخدم فكل ما يحتاجه المستخدم هو جهاز حاسب متصل بخط إنترنت سريع وأن يكون متصل بأحد المواقع التي تقدم البرمجيات التي يحتاجها .

وأوصت الدراسة بالاتي: الاتجاه نحو السحب الإلكترونية للاستفادة من الخدمات التخزينية والتطبيقات المتاحة على الخط On Line  في تخزين محتويات المكتبة الرقمية كما يجب الاستفادة من الخدمات التي يقدمها قوقل في بناء المدونات الإلكترونية واستقلالها استقلالا امثل من اجل نشر المعرفة، وأيضا عمل مدونات خاصة بأعضاء هيئة التدريس بأقسام المكتبات والمعلومات لكي يتم فيها نشر بحوثهم و مقررات الطلاب حيث تعمل المدونة كأرشيف للبحوث وهي تكون بمثابة مكتبة رقمية متاحة لنشر المعرفة.

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *